mercredi 27 avril 2011

حمامات قسنطينة القديمة


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لا تزال حمامات مدينة قسنطينة التي يعود تاريخ بنائهال إلى العهد العثماني محافظة على شكلها و هندستها و وظيفتها, و يبلغ عددها حوالي 20 حماما ما يزال سكان المدينة يقصونها و يفضلونها عن الحمامات العصرية, ولعل أول حمام بناه الأتراك كان حمام ثلاثة الكائن بحي الشط, و يطلق عليه أيضا إسم حمام الهواو كونه بني فوق المنحدرات أما سبب تسميته بحمام ثلاثة فلأنه كان الوحيد الذي حدد سعره بثلاثة صوري بينما في الحمامات الاخرى بخمسة.

و من بين الحمامات الاخرى المعروفة في قسنطينة نذكر :

-
حمام دقوج: و يعد بدوره من أقدم الحمامات, و قرب غرفة الاستراحة به يوجد ضريح سيدي دقوج.
- حمام بولبزايم: يوجد بشارع الاربعين شريفا.
-
حمام بن حاج مصطفى و حمام بن شريف, يوجدان بالشط .
-
حمام أولاد سيدي الشيخ , و يقع بالبطحاء.
-
حمام بن نعمان و الكائن أمام مسجد السيدة حفصة.
-
حمام سيدي راشد بالسويقة.
-
حمام بن جلول و حمام لعويسات, بشارع قيطوني عبد المالك.
-
حمام بوقفة و يوجد برحبة الصوف .
-
حمام بلبجاوي, و يوجد بسيدي بوعنابة.

و يعتقد سكان المدينة أن للحمامات التركية المعروفة بدرجة حرارتها المرتفعة و بخارها وظيفة سامية في المحافظلة على الصحة و تساعد على راحة و إنعاش الجسم, وقد ظلت المواقيت الخاصة بالنساء و الرجال ثابتة حتى الان, حيث تخصص الفترة الصباحية للنساء و المسائية للرجال.