mercredi 21 décembre 2011

grapefruit - pamplemousse - الزنباع

  grapefruit pamplemousse الزنباع

الزنباع هي فاكهة حمضية مستديرة كبيرة الحجم نسبيا تتميز بطعمها الحامض والمر أحياناً، اسمه العلمي Citrus × paradisi
ويطلق عليه اسماء كثيرة منها
الجريب فروت أو الليمون الهندي أو البرتقال الهندي أو "الزنباع"  grapefruit

أول ما أنتجت هذه الفاكهة كان عام 1750 في بربادوس وهي دولة في البحر الكاريبي. وهي ناتجه عن تهجين البوميلو وفاكهة البرتقال. وفي عام 1823، وصلت أول مجموعة منها إلى الولايات المتحدة. تحتوي بذور الليمون الهندي مضادات حيوية طبيعية، ومضادات للفيروساتوالفطريات ومبيدات الآفات. تقتل هذه المضادات 800 نوع من سلالة منالبكتيريا والفيروسات والفطريات و100 نوع من سلالات الطفيليات. بذورالليمون الهندي غنية بيوفلافونويدس التي تفسر الخاصيات الإيجابية لهذهالبذور.

يمكن تناول من 3 إلى 18 قطرات من الزيت العطري لبذور الزنباع مرة في اليومالواحد في كوب من الماء أو في عصير أو مشروب من الشاي وذلك لمدة أسبوعكامل.

استعمالات بذور الليمون الهندي عديدة نذكر منها:

قرح الفم، شقوق الشفتين، والقروح الباردة، والأسنان، التهاب اللثة، رائحةالفم الكريهة، نزلات البرد والتهاب الأنف، التهاب الجيوب الأنفيةوالبلعوم، السعال، بحة الصوت والحنجرة، وجع الأذن والتهاب الأذن الوسطى،حب الشباب، البثور، البقع الجلدية،
كما يستعمل مستخلصا منه في الشامبو لعلاج القشرة وحكاك فروة الرأسوالأكزيما والتهابات مختلفة من فروة الرأس، وقمل الرأس الخ. أما في علاجالأمراض الجلدية فتستعمل في الخدوش والحروق الطفيفة والطفح الجلدي والتهابالجلد ولدغ الحشرات. كما يساهم زيت بذور الليمون الهندي في الشفاء من مرضالصدفية والأكزيما الجافة، وقرح الدوالي في الساقين، والثآليل وفطرياتأصابع القدم والتعرق المفرط والتهابات الأظافر الفطرية والداحس.

كما يستعمل في علاج الالتهابات المهبلية ومختلف الجراثيم والطفيليات في المهبل وتعفن الأعضاء التناسلية والأمراض التناسلية للذكور.

كما له دور فعال في علاج القصور المناعي والتعب المزمن و أمراض المبيضاتوالأنفلونزا والتسمم الغذائي والكوليرا وتطهير الجروح وتعقيم مياهالشرب...

كما يدعم عملية الأيض وله دور فعال جدا في علاج الضعف الجنسي والتهابالمعدة والتهابات الجهاز الهضمي التهاب الحنجرة والقرح المعدي (مضادلهيليكوباكتر بيلوري) والملوية البوابية (المسؤولة عن التهاب وقرح المعدة)واضطرابات الطمث والتليف ومتاعب البروستاتا والحساسية، واضطرابات هرمونيةوآلام المفاصل
أما بالنسبة للحيوانات: في الدانمرك، يستخدم هذا المستخرج في الزراعةالعضوية وتربية الخنازير والأبقار والخيول. في بيرو، انخفض معدل الوفياتبنسبة 50٪ لدى الماشية التي تتناول مستخلص الليمون الهندي. كما يمكناستخدام هذا المستخلص كدواء مضاد للدود وضد البراغيث والقراد والأمراضالفطرية في حوض السمك والطحالب.